afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

مستجدات..مجزرة فْحَقْ شبان صحراويين ينقبون عن الذهب بعد استهدافهم بواسطة مُسيِّرة تابعة للجيش الجزائري..

UMP6
الصحراء اليومية/العيون
قصفت صباح يوم الثلاثاء 28 ماي 2024، مُسيِّرة تابعة الجيش الجزائري منجما يشتغل به منقبون صحراويون من المخيمات و عدد من المواطنين الموريتانيين و الأزواديين، و تسبب القصف الذي تكرر عدة مرات، حسب شهود عاينوا تفاصيل ما حدث و وصفوه بالعدوان و الجحيم، في مقتل تسعة أشخاص ثم نقل جثتهم إلى داخل المخيمات.
 و قال بعض النشطاء ممن تداولوا الخبر أن العدد قد يرتفع ليصل إلى 15 من شهداء لقمة العيش…. كما زاد الشهود بأن المنقبين لم يتوصلوا بأي إنذار من السلطات الجزائرية التي كانت تعلم أن المنقبين يقومون بحفر مناجم سطحية بحثا عن عروق الذهب، و أن هذا  النشاط الاقتصادي كان يحدث طيلة السنوات العشر الماضية على مرأى و مسمع من سلطات الدولة الجزائرية، التي لا تبدي أي معارضة على التنقيب، و أن الهجوم جاء مفاجئا و غير منتظر، و أن من قُتِلُو هم شبان  يعيلون أسرا صحراوية تعاني من صعوبة الظروف الاجتماعية داخل المخيمات.
إشهار  Derhem Holding
الحادث خلف غضبا عارما داخل المخيمات، لدرجة أن هناك أصوات تنادي بالانتقام من أفراد الجيش الجزائري، كرد فعل على الجريمة الشنيعة التي أحدثتها المسيرة في حق المنقبين العزل،
يحدث كل هذا و البيت الأصفر المنقوع لا يزال صامتا و لم يصدر أي بلاغ رسمي يدين فيه أو يشرح ملابسات القصف الجزائري لمنقبين صحراويين خرجوا يبحثون عن لقمة العيش و عادوا إلى ديارهم جثثا هامدة…
 
UMP6
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق المزيد