afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

مَنْ بَعْدْ مَخْرَجْ مَنْ صْبِيطَارْ بْدُونْ مَيْخَلَّصْ أزيد مَن 45 ألف يورو.. حكومة لاريوخا بإسبانيا كَتْوَجَّد باشْ تْقَدَّمْ زعيم جبهة البوليساريو للمحكمة..

UMP6
الصحراء اليومية/العيون
أدى دخول زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي إلى المستشفى في إسبانيا عام 2021 إلى توليد فاتورة بقيمة 45.658 أورو لم يتم دفعها بعد من قبل مدعميه، حسبما أكدت صحيفة لا رازون الإسبانية. وكان قرار علاج غالي زعيم البوليساريو أدى إلى إدانة وزيرة الخارجية آنذاك أرانشا غونزاليس لايا، فضلا عن خلق أزمة بين الدولة الإيبيرية والمملكة المغربية، مما أدى الحكومة الإسبانية الى تغيير موقفها فيما يتعلق بقضية الصحراء المغربية.
وفي هذا الصدد، تجدر الإشارة إلى أن السلطة التنفيذية السابقة، بقيادة كونشا أندرو، لم تقدم لقاضي التحقيق بيانات ملمومسة كمبلغ فاتورة المستشفى… في احتمال مراوغة وتزوير وثائق حساسة.. أثناء دخول غالي للأراضي الإسبانية وإدخاله إلى المستشفى في لوغرونيو تحت ذريعة حماية البيانات الشخصية والانسانية؟.
إشهار  Derhem Holding
ومع ذلك، منذ أن تولى الحزب الشعبي بقيادة غونزالو كابيلان رئاسة لاريوخا، كشفت مندوبية الصحة في الإقليم ذاته عن تكلفة دخول غالي إلى المستشفى. وتم إدخال زعيم مرتزقة البوليساريو إلى مستشفى سان بيدرو دي لوغرونيو بجواز سفر مزور في 18 أبريل 2021 وخرج في 1 يونيو من نفس العام. وفي الواقع، أصدرت إدارة ريوخا في البداية فاتورة باسم محمد بن بطوش، وهو الاسم المستعار الذي استخدمه غالي.
وبعد اكتشاف هويته الحقيقية من قبل المخابرات المغربية، تم إصدار فاتورة جديدة باسم إبراهيم غالي بالمبلغ المذكور.
وفي هذا السياق، تجدر الإشارة إلى أن زعيم البوليساريو وصل إلى مستشفى سان بيدرو دي لوغرونيو في سيارة إسعاف قادما من سرقسطة، برفقة ابنه لوالي سيد المصطفى وطبيبه الشخصي. وكما ذكرت الصحيفة الإسبانية، فإن أحد مرافقيه قام بملء وثيقة وافقوا فيها على دفع مصاريف الإقامة الطبية.
ومع ذلك، على الرغم من أن المحامي الذي قام برفع الدعوة العمومية، طالب القاضي بالتحقيق في احتمال ارتكاب جريمة اختلاس، و إن التحقيق لم يتقدم في محاكم لوغرونيو. ونظرا لما حدث، تشير الصحيفة الإسبانية إلى أن حكومة لاريوخا تدرس إمكانية تقديم زعيم جبهة البوليساريو إلى المحكمة للمطالبة بسداد الدين وبتهمة الاختلاس.
UMP6
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد